المقالات

محمد البشير حنبكة يكتب : ردا علي حديث يوسف عزت

يقول يوسف عزت(هذه المرافق والمنازل استلمناها بمعارك ولن تنازل عنها الا في اطار الحل الشامل)…هذا الحديث المُعيب قانونيا وسياسيا وعرفيا واخلاقيا،لايصدر الا من شخص مثل يوسف عزت متجرد تماما من الاخلاق والشهامة والرجولة والسودانوية،،اذ في جميع تاريخ الحروب على الاطلاق لم يحدث مثل هذا الفعل(احتلال المرافق العامه واتخاذ هذا الاحتلال كورقة تفاوضية لتحقيق مكاسب).. ثانياً،كيف يقول عزت ان هذه المرافق استلمناها في معارك؟..اية معارك؟ هل خاض مرتزقة الدعم السريع معارك مع المواطنين ام مع الكوادر الطبية ام مع موظفي الكهرباء والبنوك؟..ان كل هذه التساؤلات تفضح المدعو يوسف عزت ومموليه ومشجعيه،،حيث وضح جلياً ان موضوع(اخلاء المليشيا للمرافق العامه وبيوت المواطنين) يبدو ان هذا الامر يشكل نقطة فارقه ليس في مفاوضات جدة فقط وانما في نهاية مايسمى بالدعم السريع،،اخلاء البيوت والمرافق العامه سيضع المليشيا في وضعها الحقيقي الذي سيكشف هشاشتها ووضاعتها وهو انها مجرد قطاع طرق ونهابين وهذا مايخشاه قادة الدعم السريع ومناصريهم من المثقفين،،اخلاء المنازل سيفضح الدعم السريع،سيتحول لاضحوكة ومثار للتندر بين المواطنين داخليا وخارجيا…اذا لم يخرج افراد الدعم السريع من منازل المواطنين سيكونون في مواجهة مع السعودية والولايات المتحده،واذا وافق الدعم السريع على اخلاء المنازل سيكون ذلك اعترافا منهم بخطئهم الكبير في احتلالها،،في كلا الحالتين يبدو ان اكذوبة الدعم السريع في طريقها للتلاشي الابدي..الهروب من المفاوضات والمناوشات في دارفور ونشر مقاطع الذكاء الصناعي لحميدتي،كل ذلك لن يجعلنا نتناسى او نتغافل عن اهم بند في مفاوضات جِدة(اخلاء المرافق العامه ومنازل المواطنين من افراد مليشيا الدعم السريع).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى